آخر المواضيع

‏إظهار الرسائل ذات التسميات القوات البحرية. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات القوات البحرية. إظهار كافة الرسائل

الخميس، 15 أبريل 2021

أبريل 15, 2021

وصول الفرقاطة " برنيس " من طراز ( فریم بيرجامینی )

 



وصلت إلى قاعدة الإسكندرية البحرية الفرقاطة " برنيس " من طراز ( فریم بيرجامینی ) ، لتنضم لأسطول القوات البحرية المصرية ، حيث تم بناؤها بشركة ( فينكانتييرى ) الإيطالية وفقاً لأحدث النظم العالمية فى منظومات التسليح والكفاءة القتالية .


وتعد الفرقاطة " برنيس" الثانية التى تنضم لأسطول القوات البحرية المصرية بعد إنضمام فرقاطة " الجلالة " واللتان تم التعاقد عليهما بين مصر وإيطاليا.


وتتمتع الفرقاطة "برنيس" بالعديد من الخصائص التقنية ومنظومات التسليح الحديثة التى تمكنها من تنفيذ جميع المهام القتالية بالبحر ، حيث تتميز بالقدرة على الإبحار لمسافة ( 6000 ) ميل بحرى .


وتعتبر إضافة تكنولوجية هائلة لإمكانات القوات البحرية لدعم قدرتها على تأمين الحدود وخطوط الملاحة البحرية ومساندة وحماية القوات البرية بطول الساحل خلال العمليات الهجومية والدفاعية ، وتأمين مصادر الثروات الطبيعية المختلفة للدولة بالبحرين المتوسط والأحمر .


وتم إعداد وتأهيل الأطقم التخصصية والفنية العاملة على الوحدة الجديدة فى توقيت قياسى ، من خلال برنامج تدريبى متزامن تم تنفيذه على مرحلتين بمصر وإيطاليا ، ليكونوا قادرين على تنفيذ كافة المهام .


وألقى الفريق / أحمد خالد قائد القوات البحرية كلمة نقل خلالها تحيات السيد الرئيس / عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة ، والفريق أول / محمد زکی القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى لطاقم الفرقاطة لما وصلوا إليه من مستوى متميز خلال فترة الإعداد .


وأضاف قائد القوات البحرية أن القيادة العامة للقوات المسلحة حريصة على تنفيذ إستراتيجية شاملة لتطوير وتحديث الأسطول البحرى المصرى لتعزيز القدرات القتالية للقوات البحرية.


مشيراً إلى أن الفرقاطة الجديدة ستضاعف من قوة الردع للبحرية المصرية كقوة تحقق الأمن والإستقرار فى المنطقة وتحافظ على السلام وتوفر حرية الملاحة البحرية فى ظل العدائيات والتحديات التى تشهدها المنطقة .


حضر مراسم الإستقبال عدد من قادة القوات المسلحة وعدد من قادة القوات البحرية المصرية السابقين والملحق العسكرى الإيطالى بالقاهرة وعدد من طلبة الكليات العسكرية وجامعة الإسكندرية .

الأربعاء، 17 مارس 2021

مارس 17, 2021

مصر تتسلم 25 صاروخًا من طراز Aster-15 من أصل 50 صاروخ للدفاع الجوي


 


تلقت مصر 25 صاروخا Aster-15 من أصل 50 صاروخ لتسليح فرقاطتي الأغراض العامة الجلالة وبرنيس طراز فريم بيرجاميني.

 

الصاروخ Aster-15 هو صاروخ دفاع جوي متوسط المدى متخصص للدفاع الذاتي عن السفن يبلغ مداه 30 كم وتصل سرعته إلى نحو 3،5 ماخ ، يُمكن للصاروخ التعامل مع كافة التهديدات الجوية.

 

وستتسلح الفرقاطتان أيضًا بصواريخ 30-Aster المتخصصة في الدفاع الجوي بعيد المدى ، والبالغ مداها 120 كم ، ويمكن لصاروخ 30-Aster التصدي لكافة التهديدات الجوية أيضًا ، بالإضافة إلى اعتراض الصواريخ الباليستية المطلقة من مدى 1500 كلم.

 

الصورة لفرقاطة “الجلالة” والتي تسلمتها البحرية المصرية نهاية العام الماضي وستتسلم الفرقاطة الثانية “برنيس” في الربيع المقبل.

مارس 17, 2021

تركيا تحول حاملة الطائرات “الأناضول” من حاملة مقاتلات إف-35 إلى حاملة طائرات مسيرة

 



قد يتأخر إطلاق حاملة الطائرات التركية الخفيفة “الأناضول Anadolu” المقرر إجراؤه في نهاية العام لحين إتمام دمج الطائرات بدون طيار من طراز Bayraktar TB3 على الحاملة، والتي من المقرر أن تحمل من 30 إلى 50 طائرة منها، مع قدرة استخدام 10 منها في وقت واحد.


وقال موقع “ديفنس نيوز” الأمريكي بأن تركيا تأمل في تحويل السفينة المخصصة لهبوط الطائرات المقاتلة إلى سفينة ناقلة للطّائرات المُسيرة الهُجومية.


يأتي ذلك بعد أن رفضت الولايات المتحدة الأمريكية تسليم تركيا الدفعة الأولى من مقاتلات الجيل الخامس طراز F-35 بعد تعاقد الأخيرة على منظومات الدفاع الجوي S-400 في خطوة أدت إلى طرد تركيا نهائيا وبلا رجعة من مشروع المقاتلة التي كانت تخطط لدمجها على حاملة طائراتها الخفيفة.


وقال المدير التنفيذي للشركة المُصنعة للطائرة المسيرة التركية الشهيرة “بيرقدار”، ان تشغيل الطائرات المسيرة على متن حاملات الطائرات يحتاج أن يتم تدعيمها بصورة كبيرة لأن الطائرات المُسيرة تُحدث ما يُطلق عليه بـ”صدمة الهبوط” التي تنتج عن هبوط الطائرة على سطح السفينة بقوة.


وأضاف: “نحتاج الى تَطوير نَوع جَديد من الطّائرات المُسيرة القِتالية يكون اكثر مُلائمة للعمل على متن حاملات الطائرات، خلال عام واحد.

 

وأكد رئيس هيئة الصناعات الدفاعية التركية، إسماعيل دمير، على أن الشّركات التركية تعمل على تطوير طائرات بيرقدار لتكون قادرة على العمل على متن حاملة الطائرات “الأناضول”.

 

وأضاف أن “بعض العمليات الهجومية تتطلب مشاركة 10 طائرات مُسيرة بيرقدار تي بي 2، التي تتبع مركز قيادة يكون موجود على متن السفينة.

 

والجدير بالذكر أنه تم تصميم حاملة الطائرات “الأناضول” في البداية لكي تكون قادرةً على حمل الطائرات المقاتلة الأمريكية الشبح من طراز “إف-35 بي”، وهي نسخة الهبوط والإقلاع العمودي.

الخميس، 25 فبراير 2021

فبراير 25, 2021

مصر تصبح أول زبون على المستوى الدولي لنظام VL MICA الجديد من MBDA

 



حصلت MBDA على عقد من البحرية المصرية لنظام الدفاع الجوي VL MICA NG (الجيل الجديد) لتجهيز طراداتها المصرية.

وقد تم إطلاق نظام VL MICA NG رسميًا في أكتوبر 2020 ، ويستند إلى دمج صاروخ MICA NG (الجيل الجديد) في نقطة VL MICA الحالية ونظام الدفاع الجوي القريب.

يوفر نظام VL MICA NG قدرات محسّنة للتعامل مع الأهداف غير النمطية (الطائرات بدون طيار ، والطائرات الصغيرة) ، بالإضافة إلى التهديدات المستقبلية التي تتميز بانخفاض ملحوظ في الأشعة تحت الحمراء و ترددات اللاسلكي. بالإضافة إلى ذلك ، سيكون VL MICA NG قادرًا على اعتراض الأهداف “التقليدية” (الطائرات والمروحيات وصواريخ كروز والصواريخ المضادة للسفن) على مسافات أطول.

وقال إريك بيرانجر، الرئيس التنفيذي لشركة MBDA: “تثبت هذه الاتفاقية ثقة عملائنا المصريين في عائلة VL MICA ، والتي يستخدمها بالفعل 15 من القوات المسلحة حول العالم لحماية قواتهم البحرية والبرية.”

قامت البحرية المصرية بالفعل بتجهيز طراداتها الأربعة من فئة Gowind، والتي تم شراؤها مؤخرًا من أحواض بناء السفن التابعة لمجموعةNAVAL  البحرية الفرنسية، بأنظمة من عائلة VL MICA.

بدأ تطوير صاروخ MICA NG في عام 2018، بهدف تجهيز طائرة رافال المقاتلة الفرنسية. بينما يتوارث صاروخ MICA نفس الأبعاد الخارجية ،يتميز صاروخ MICA NG بتصميم جديد تماما داخليا. و يحتفظ الجيل الجديد من الصواريخ بنفس التصميم الفريد – وجود إما باحث عن الأشعة تحت الحمراء (IR) أو باحث عن ترددات الراديو (RF) على نفس جسم الصاروخ المشترك – والذي جعل صاروخ MICA متعدد المهام يحقق مثل هذا النجاح لمدة ربع قرن. و يسمح هذا المفهوم للمشغل ، في لحظة إطلاق النار ، بتحديد الخيار الأفضل للرد على التكتيكات التي يتبناها الخصم.

في صاروخ MICA NG ، يوفر باحث الأشعة تحت الحمراء الجديد المستند إلى مستشعر المصفوفة حساسية متزايدة ، بينما يسمح طالب RF الجديد بهوائي نشط ممسوح إلكترونيًا (AESA) باستراتيجيات الكشف الذكية. و يتيح الحجم المنخفض للمكونات الإلكترونية داخليًا لـ MICA NG حمل حمولة دفع أكبر ، مما يوسع نطاقه بشكل كبير. يوفر محركها الصاروخي الجديد ثنائي النبض طاقة إضافية للصاروخ في نهاية رحلته ، مما يحسن القدرة على المناورة وقدرة الصواريخ على اعتراض أهداف بعيدة المدى. في وضع سطح – جو ، سيكون MICA NG قادرًا على اعتراض الأهداف التي تزيد عن 40 كم. بالإضافة إلى ذلك ، ستكون هناك تخفيضات كبيرة في تكاليف الصيانة والملكية بفضل المستشعرات الداخلية التي تراقب حالة الصاروخ طوال دورة حياته.

سيكون صاروخ MICA NG متاحًا في سلسلة الإنتاج اعتبارًا من عام 2026.

VL MICA NG

بقيت الأبعاد الخارجية لصاروخ MICA NG كما هي ، مما يتيح دمج الصواريخ في قاذفات VL MICA الحالية. و تتوافق آليات ارتباط البيانات الحالية بالنظام أيضًا مع الأداء الحركي المتزايد للصواريخ من الجيل الجديد ، مما يتيح ترقية أنظمة VL MICA الحالية إلى معيار VL MICA NG عن طريق تحديثات البرامج البسيطة.

القوات المسلحة في جميع أنحاء العالم تستخدم بالفعل أنظمة من عائلة VL MICA – الإصدارات البحرية أو البرية -و بالتالي ستستفيد من الإمكانات المعززة لصواريخ الجيل الجديد لمواجهة التهديدات المستقبلية.

الثلاثاء، 2 فبراير 2021

فبراير 02, 2021

مصر قد تتعاقد على الكورفيت الثقيل الإيطالي Multirole

 


تتفاوض مصر مع إيطاليا على 20 قطعة بحرية مجهولة مع تصنيع محلي، ولا يُعرف نوع القطعة بالتحديد ولكن حسب المعلومات التي أوردها بنك أكروس الإيطالي تبلغ ثمن القطعة الواحدة من القطع العشرين 300 مليون يورو، فهذا السعر يستحيل أن يكون سعر لنش صواريخ ربما القطع العشرين التي تتفاوض عليها مصر هي الكورفيت الثقيل Multirole.


لو هذا الافتراض صحيح، فستكون نقلة نوعية كبرى للبحرية المصرية: 20 كورفيت ثقيل يقارب إزاحة فرقاطة بتسليح وتجهيز رهيب سينقل البحرية المصرية إلى مكانة أخرى بجانب الفرقاطة الألمانية والإيطالية وصفقة الغواصات الإضافية وربما نرى مشاريع قطع بحرية محلية كذلك.


الكورفيت الإيطالي Multirole

الكورفيت الإيطالي Multirole هو كورفيت متعدد مهام يعد نسخة مصغرة من فرقاطة فريم بيرجاميني.

وتصل إزاحة الكورفيت القصوى إلى 3000 طن وهي إزاحة فرقاطة خفيفة يمكن تسميته بفرقاطة خفيفة أو كورفيت ثقيل.


يصل طوله لـ 107 متر وعرضه 14.4 متر وغاطس يتجاوز 8 متر، وسرعته القصوى 52 كم بالساعة، ويصل مداه إلى 6400 كم في حال السير بسرعة 27 كم، يديره طاقم بين 95 إلى 110 فرد ويمكنه البقاء في عرض البحر لمدة 3 أسابيع.


 التسليح :

– يتسلح بمدفع رئيسي 76 مم

– 16 خلية اطلاق عمودي يمكنه اطلاق صواريخ سطح جو متنوعة مثل 👇

* صاروخ Aster-15 قصير المدى حتى 30 كم

* صاروخ Aster-30 بعيد المدى حتى 120 كم يمكنه التصدي للطائرات والصواريخ البالستية

* صاروخ CAMM-ER متوسط المدى كل خلية يمكنها حمل 4 صواريخ بمدى 45 الى 60 كم

* صاروخ MICA-NG بمدى 40 الى 50 كم

– يتسلح ب8 صواريخ سطح سطح اتومات او كزوسيت او هاربون او اي نوع اخر حسب طلب العميل

– 6 قواذف طوربيد Mu-90

– منظومة دفاع جوي قصيرة المدى RIM-116 تحمل 21 صاروخ بمدى 9 كم

– 2 رشاش 30 مم للدفاع الجوي وضرب الاهداف البحرية

– مروحية مكافحة للغواصات بوزن حتى 10 طن

– 2 زورق سريع

– انظمة اطلاق شراك خداعية لتضليل الصواريخ والطوربيدات المعادية


يتجهز بأنظمة عدة رادارات وسونارات أمامية وخلفية مجرورة، أنظمة اتصالات وتبادل بيانات، أنظمة تشويش أنظمة كشف كهروبصري حراري، أنظمة تحكم في النيران والخ.

المتابعة بالبريد الإلكتروني

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *